ثقافة عطرية

تعرف  على أهم أسرار العطور وخباياها

عالم العطور هو عالم كبير ولا متناهي، حيث يحتوي بداخله على الكثير من الأسرار، فلكل عطر سره الخاص، الذي يمنحه الجاذبية التي تميزه عن غيره وكما عودكم موقع جنة العطور وتحديدا في قسم الثقافة العطرية على نبش جميع أسرار العطور وخباياه سواء المتعلقة بفن الصناعة أم بتركيباته المختلفة، فإننا نقدم بين يديكم هذا المقال حيث نكشف لكم جميع الأسرار المتعلقة بعالم العطور.

قواعد و أسرار العطور واستخدامته

في الثقافات الغربية، يتم وضع العطر عند نقاط النبض مثل خلف الأذنين ومؤخرة العنق وداخل الرسغين والمرفقين والركبتين بحيث يعمل النبض على تدفئة العطر ويطلقه في الهواء. يقول الخبراء إنه يجب أيضًا وضع العطر على الملابس والشعر. كما تختلف الآراء حول ذلك لأن العطر يمكن أن يترك بقعًا على الملابس.

يمكن للعطر المطبق على الجسم أن يستمر لمدة تصل إلى ست ساعات تقريبًا. لكن العديد من العطور يمكن أن تدوم حتى اثنتي عشرة ساعة، وحتى أكثر من ذلك. وغالبًا ما تكون رائحة العطور أكثر كثافة عند وضعها على الشعر. لكن يجب الحذر في ذلك حيث يمكن أن تسبب العطور التي تحتوي على الكحول (وهو معظمها) جفاف الشعر، لذلك لا ينبغي وضع الكثير من العطور على الشعر.

كما هو الحال في الموضة، هناك قواعد لاستخدام العطور في العديد من المؤسسات. حيث لا ينبغي أن تشم رائحة العطر من مسافة أبعد من مسافة ذراع الشخص الذي يضعه، وهناك أيضًا أماكن ممنوع فيها وضع العطور تمامًا.

عندما يكون الطقس أكثر سخونة، ومع درجات الحرارة المرتفعة يجب استخدام كمية أقل من العطر. كما يوصي الخبراء باستخدام العطور الخفيفة والمنعشة خلال فصل الصيف.

ومن أحد أسرار العطور الغريبة أن يكون للعطر نفسه رائحتان مختلفتان على شخصين مختلفين بسبب اختلاف كيمياء بشرتهما حيث تختلف رائحة العطر من شخص إلى آخر حسب التفاعل الكيميائي بين الجلد والعطر، فقد يضع شخصان عطرا واحدا، لكنه يختلف في قوته ورائحته بينهما وذلك راجع للتوازن الحمضي وزيوت الجلد وكذلك نوع الغذاء وحتى الحمية تلعب دورا في ذلك.

اقرا أيضا

أسـرار العطور – المكونات

الياسمين

يدخل زهر الياسمين وبدائله الصناعية في تصنيع 80% من عطور النساء، لكن زيت الياسمين الأصلي باهظ الثمن. حيث يتطلب الأمر ما يقارب ألفي رطل من أزهار الياسمين لإنتاج رطل واحد من زيت الياسمين، و8 آلاف زهرة من الياسمين لإنتاج 1/25 أونصة من الزيت المطلق وهو من أغلى الزيوت لأنه مركز. ونظراً للهدر الهائل لكمية الزهور التي يتطلبها إنتاج الزيوت اللازمة لاستخدامها في العطور، فإن سعر زيت الياسمين مرتفع جداً.

الورود البلغارية

ينتج وادي الورود في بلغاريا 70% من زيت الورد في العالم. ويعاني موسم هذه الازهار من قصره حيث يمتد على بضعة أسابيع فقط، من مايو إلى يونيو. كما يخضع قطف تلك الزهور الى قواعد معقدة حيث يجب قطف هذه الورود في الظلام وقبل شروق الشمس، وقطع كل زهرة وحدها، ووضعها في سلال. ثم نقلها على الفور إلى التقطير للحصول على الزيت. ويعد الحصول عليه أحد أهم أسرار العطور.

السوسن

يعدّ السوسن واحد من أغلى مكونات للعطور في العالم بسبب صعوبة الحصول عليه، حيث يتطلب الأمر طن من الزهور التي تبلغ من العمر من 2-5 سنوات لإنتاج 2 كلغ من زيت السوسن العطري.

العود

يعتبر العود من أروع المواد المستخدمة في صناعة العطور الراقية. إذ تقدّر هذه المادة العطريّة الفوّاحة بأنها أغلى من الذهب وهي مستخرجة من أنواع متفرّدة لخشب العود في الشرق الأوسط وجنوب شرق آسيا

 المسك والعنبر

المسك والعنبر الطبيعيان يعدان من أغلى المنتجات الحيوانية في العالم. لكن الغالبية العظمى من المسك والعنبر المنتجة والمباعة في العالم هذه الأيام هي مواد اصطناعية. لان الحصول عليهما يتحتم قتل غزال المسك الذكر وهو حيوان مهدد بالانقراض والحوت لاستخراج العنبر.

في الختام فإن عالم العطور يحتوي على ملايين الأسرار الخفية التي تزيد يوما بعد يوم. حيث أن أسرار العطور لا تنتهي أبدا أما إذا كنتم تريدون الحصول على أفضل العطور وأكثرها جاذبية لكم أو لأحبائكم ما عليكم سوى زيارة متجر قصر الطيب.

 

آية راجي

صحفية وكاتبة مقالات متنوعة عملت في العديد من المواقع العربية أمتلك الشغف في كتابة المحتوى وأطمح للأفضل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى