البخور والعود

تعرف على أسماء البخور عند العرب قديماً وحديثاً

للبخور مكانة خاصة لدى العرب وذلك لأسباب تتعلق بالراحة الفاخرة التي يطلقها من جهة و شدة ارتباطه بالعادات و التقاليد و المورث الثقافي العربي من جهة أخرى،  وتتعدد  أسماء البخور عند العرب  كما تتعدد أنواعها .

ولأننا في مدونة جنة العطور و ضمن تصنيف البخور والعود نبحث عن جذور الاصالة و العراقة التي ينطلق منها البخور و العود جلبنا لكم في هذا المقال كل ما يتعلق  بـ أسماء البخور عند العرب قديماً و حديثاً تابع القراءة للتعرف عليها .

أسماء البخور عند العرب قديماً 

للبخور عدة مسميات قديما وهي الشذا  بمعنى قوي الرائحة المنتشر.  وكان يطلق على البخور قديما اسم اليلنوج، ويقصد به البخور الهندي الكباء. كما اشتهر تسمية البخور قديما بـ الألوة، وهو نوع شجر عود هندي فاخر وذو جودة عالية. ومن بين أغرب الأسماء التي كانت تطلق على البخور قديما هو الوقص، ويعني العيدان التي تلقى في النار لتزيد اشتعالها. ومن بعض   أسماء البخور عند العرب أيضا العتيدة واللطيمة.

 أسماء البخور عند العرب حديثاً

البخور الأزرق 

يعد البخور الأزرق أحد أكثر  أسماء البخور عند العرب شيوعا. كما يطلق على أجود وأفضل أنواعه وهو بخور الكلمتان وأهم ما  يميز البخور الازرق عن أنواع البخور الأخرى هو أنه بطيء الاحتراق حيث أن الدخان المحترق بارد على العين. ولا يسبب حرارة إن لامسها كما أنه لا يسبب الحرقة التي يسببها بعض أنواع العود الاخرى. لذلك يعد البخور الأزرق مثاليا للمناسبات الخاصة والكبيرة حيث يفوح بنوتات البخور الثمين.

البخور المروكي

يعتبر  البخور المروكي أحد  أسماء البخور عند العرب وأجمل أنواعه  فهو غابة من الروائح المنعشة، بالإضافة إلى رائحته الطيبة والزكية التي تدوم لفترة طويلة وهذا ما جعله على قائمة أفضل ما هي أفضل أنواع البخور والأكثر انتشارًا. كما أن رائحته تزداد مع النيران فتصدر لك رائحة أقوى وأكثر مما توقعت

ويتسم بلونه البني الداكن ورائحته الثابتة والزكية التي تدوم طويلًا لذلك يدخل في صناعة عطور معينة ومنها العطور الشرقية.

ويتميز البخور المروكي بكثافة دخانه على الرغم من حجمه المتوسط. لذلك لا يفضل استخدامه في نطاق ضيق للغرف المغلقة الصغيرة. وفي حال استخدامه في البيت يفضل التهوية بعدها مباشرةً. وسوف تبقى الرائحة لمدة طويلة جدًا، لأنه كثيف وثابت ومعروف بقوة تأثيره.

البخور اللاوسي

يعد البخور اللاوسي أيضا أحد أسماء البخور عند العرب واطلق عليه هذا الاسم نظرا للموطن الأصلي للشجرة التي يقطع منها هذا النوع من البخور وهي جمهورية لاوس الواقعة جنوب شرق آسيا الى جانب تايلاند وفيتنام. ويعد البخور اللاوسي من ضمن أغلى أنواع البخور على الاطلاق. نظراً لندرة تواجده في الاسواق 

و يتميز البخور اللاوسي برائحته العطرة التي تستمر لفترة طويلة في البيوت وعلى الملابس وهو من افضل انواع البخور للملابس.

اقرأ أيضا : 

  

أسباب اختلاف أسـماء البـخور عنـد العـرب 

 يعتبر البخور من أقدم أنواع المطيبات المستخدمة في العالم كله، ويرجع سبب اختلاف أسـماء  البـخور عند العـرب قديما وحديثا يعود إلى أسباب محددة، أولها  اختلاف التسمية على حسب استخدامه في كل بلد أو منطقة معينة . كما أنه يوجد اختلافات أيضًا بسبب اختلاف العصر المستخدم فيه هذا البخور. كذلك أنه قد كانت له مسميات عديدة بسبب نسب هذه المسميات إلى موطن زراعة كل نوع  من البخور والشجرة التي قطع منها البخور .

وبهذا نكون قد تعرفنا على أهم أسماء البخور عند العرب في القدم وإلى الآن، واذا كنتم تبحثون عن أجود أنواع البخور يمكنك زيارة برفيوم بالاس حيث يوفر مجموعة من أجود أنواع البخور على الاطلاق.

آية راجي

صحفية وكاتبة مقالات متنوعة عملت في العديد من المواقع العربية أمتلك الشغف في كتابة المحتوى وأطمح للأفضل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى